الالتقاء بأبناء الفائجة في منتدى موحد لتبادل الأخبار


    الشيخ بن جبرين يرحمه الله

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 78
    تاريخ التسجيل : 16/07/2009
    العمر : 47
    الموقع : فائجي

    الشيخ بن جبرين يرحمه الله

    مُساهمة  Admin في الخميس يوليو 23, 2009 7:36 pm

    ابن جبرين أفنى عمره في الدعوة والعلم ونفع الناس
    فتح أبواب بيته وقلبه للطلبة والزائرين
    ابن جبرين
    رحيل الاحباب وفقدهم امر تتألم له النفوس ولا تلام على ذلك غير أن اشد انواع الفقد فقد العلماء الربانيين والائمة المصلحين فرحيلهم يزلزل الافئدة ويهز المشاعر ويستدر الدموع خصوصاً إذا كان الراحل من الكبار – واي كبار- كبار العلماء ففي السنوات الماضية رزئت امتنا الاسلامية بفقد كوكبة منيرة من علمائها أمثال سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز والشيخ ابن عثيمين وغيرهما من علماء العالم الاسلامي وها نحن اليوم نفقد علما من اعلامنا وجهبذا من جهابذتنا وكوكبا منيرا من كواكبنا انه سماحة العلامة بقية السلف الصالح الشيخ عبد الله بن جبرين - رحمه الله - هذا العالم الذي أفنى عمره وحياته في طلب العلم وتعليمه والدعوة الى الله والافتاء والنصح والإرشاد ونفع الناس.
    وعبر كثير من العلماء وطلاب العلم بل وعامة الناس عن حزنهم لموت الشيخ ورحيله.
    د/عبد الله بن محمد الطيار استاذ الفقه في الدراسات العليا بجامعة القصيم تحدث قائلا : لا شك أن بموت الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين فقدت الأمة الاسلامية علماً من اعلامها وفقدت الساحة العلمية والدعوية عالماً كبيراً من علمائها كان يجوب البلاد شرقاً وغرباً من اجل الدعوة إلى الله ومن اجل إقامة الدروس العلمية والمشاركة في الدورات فهو من اكثر العلماء دروساً وتفرعاً وقل من يقوم بمثله - رحمه الله -.
    والشيخ بجانب علمه فهو متواضع جداً خصوصاً مع طلابه حتى انه يقبل رؤوس بعضهم ويذكر آراءهم في دروسه وبعض مؤلفاته، فهو يقدر اهل العلم والعلماء شأنه في ذلك شأن شيخه وشيخنا عبد العزيز بن باز - رحمه الله - والشيخ له موروث علمي أتمنى ان يعتنى به من قبل اولاده وخصوصاً ابنه د.عبد الرحمن الجبرين سلمه الله فهو مؤهل ومهيأ لمثل هذا العمل وأخيرا فإنني اعزي هذه البلاد قيادة وعلماء وطلاب علم ودعاة وابناء الفقيد واخوانه واهله في هذا المصاب الجلل سائلا المولى عز وجل ان يرحمه وان يسكنه فسيح جناته.
    معلم في الصباح والعصر
    صاحب الفضيلة الشيخ يوسف بن عبد الرحمن العفالق القاضي بالمحكمة العامة بالدمام تحدث عن فقد الشيخ ورحيله قائلا :
    لا شك ان فقد العلماء خسارة عظيمة للأمة الاسلامية خصوصاً امثال الشيخ عبد الله بن جبرين - رحمه الله - وفي الحديث (إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من العباد ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالماً اتخذ الناس رؤوسا جهالاً فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا).
    ويقول القائل :


    لعمرك ما الرزية فقد مال
    ولا شاة يموت ولا بعير
    ولكن الرزية فقد شهم
    يموت بموته خلق كثير



    واضاف فضيلة الشيخ يوسف العفالق قائلا : لقد عرفت الشيخ مند كنت طالباً في كلية الشريعة بالرياض فقد كان يدرسنا مادة العقيدة الاسلامية في الكلية وكنا نذهب اليه بعد العصر ويدرسنا في بيته فقد كان بيته مفتوحاً لطلاب العلم والزائرين وكان بيته متواضعا جداً في احد الاحياء الشعبية وكان يكرمنا بتقديم الشاهي والقهوة وكرم الضيافة من صفاته البارزة كما انه على علو منزلته وقدره فقد كان متواضعا مع الجميع.
    والشيخ - رحمه الله - كان دائم الترحال من اجل الدعوة الى الله فهو من جيل المحتسبين ولم يقعده التقاعد عن مواصلة مسيرته العلمية والدعوة بل كان عطاؤه مستمرا حتى في مرضه وكم شرفت المنطقة الشرقية بمجيئه وكان متواصلا مع اهلها ومع قضاتها فقد كان يزور المشايخ والقضاة في احدية لقاء القضاء وكان يزور الجهات الحكومية ويدعو الى الله فيها ويستجيب لكل دعوة خير سواء للجمعيات الخيرية والمؤسسات الدعوية وغيرها. ومما تميز به الشيخ تواصله مع ولاة الامر فرحمه الله رحمة اسعة وعوض الامة الاسلامية خيراًُ بفقده.







    عاش زاهد اً وصلى على جنازة ابن باز قبل أخته


    د- عبدالرحمن بن عبدالله الجبرين تحدث عن والده لـ(اليوم) قائلا:
    الوالد اسمه عبدالله بن عبدالرحمن بن عبدالله بن ابراهيم بن حمد بن جبرين وجده الرابع (حمد) آل إليه أمر القضاء والولاية والإمارة في مدينة القويعية. نشأته- ولد الشيخ في بلدة محيرقة إحدى قرى القويعية سنة 1352هـ ونشأ في بلدة الرين وابتدأ بالتعلم سنة 1359هـ.
    بداية طلبه للعلم
    كان والد الشيخ أحد طلبة العلم وحفظة كتاب الله حيث طلب الشيخ عبدالله العلم على يد والده حيث قرأ عليه أول الاجرومية وكذا متن الرحبية في الفرائض وفي الحديث الأربعين النووية حفظاً وكذا عمر الأحكام وبعد أن أتم حفظ القرآن قبل بلوغه الخامسة عشرة من عمره حيث اشترط عليه الشيخ عبدالعزيز بن محمد الشثري المعروف بأبي حبيب إذا اراد أن يطلب العلم عليه أن يحفظ القرآن الكريم فكان كذلك ثم شرع في الطلب على يد الشيخ ابي حبيب حيث قرأ عليه كتب الحديث والتفسير والتوحيد والزاد وغير ذلك.
    بداية طلب العلم النظامي
    حين ارتحل الشيخ ابو حبيب الشتري الى الرياض انتقل الشيخ الى الرياض والتحق بمعهد إمام الدعوة في المرحلة الثانوية عام 1377هـ وكان ترتيبه الثاني بين الطلاب الناجحين البالغ عددهم اربعة عشر طالبا ثم انتظم في القسم العالي في المعهد المذكور ومدته اربع سنوات ومنح الشهادة الجامعية عام 1381هـ وكان ترتيبه الاول وفي عام 1388هـ انتظم في المعهد العالي للقضاء ودرس فيه ثلاث سنوات ومنح شهادة الماجستير عام 1390هـ بتقدير جيد جدا.
    وفي عام 1407هـ نال الشيخ شهادة الدكتوراة بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرق، هذه خلاصة الحياة العلمية للشيخ.
    الحياة الاجتماعية
    هل لكم أن تحدوثنا عن الحياة الاجتماعية لوالدكم؟.
    تزوج الوالد مرتين ففي المرة تزوج بابنة عمه سنة 1370هـ وكانت امرأة صالحة وذات دين وقد رزق منها الوالد اثنى عشر مولوداً من الذكور والاناث مات بعضهم في الصغر والموجود ثلاثة ذكور وست إناث وقد توفيت زوجته عام 1414هـ ثم تزوج بزوجته الثانية.
    وماذا عن تعامله معكم؟
    منذ ان نشأ الوالد وهو مشغول بطلب العلم ومدارسته وتدربه ولكن ذلك لم يمنعه او يشغله عن واجب كأب فهو حريص على توجيهنا والحاقنا بمدارس تحفيظ القرآن كما أنه حريص على اختيار اصحابنا وتوجهنا إلى طلب العلم.
    الاعمال التي تقلدها الشيخ
    ما الاعمال التي تقلدها فضيلة والدكم؟ الشيخ عبدالرحمن
    في عام 1380هـ بعث مع الدعاة الى الحدود الشمالية بأمر الملك سعود – يرحمه الله-.
    في عام 1381هـ عين مدرساً في معهد إمام الدعوة.
    في عام 1395هـ انتقل الى كلية الشريعة بالرياض.
    في عاخم 1402هـ انتقل الى رئاسة البحوث العلمية والافتاء والدعوة والإرشاد، وبقي في هذا المنصب حتى احيل للتقاعد سنة 1417هـ.
    وهو بجانب عمله الرسمي يقوم بتقديم الدروس والمحاضرات والإمامة والخطابة في عدة مساجد.
    وفي أواخر حياته كان متفرغاً للدعوة والإفتاء والدروس وله خمسة عشر درسا منها عشر دروس في مسجد الراجحي بالرياض وثلاثة في مساجد أخرى ودرسان في البيت. أما مؤلفات الشيخ فهي:
    1- اخبار الآحاد في الحديث النبوى لنيل الماجستير عام 1390هـ.
    2- التدخين مادته وحكمه في الاسلام عام 1398هـ.
    3- الجواب الفائق في الرد على من بدل الحقائق عام 1402هـ.
    4- الشهادتان معناهما وماتستلزمه كل منهما.
    5- تحقيق شرح الزركشي على مختصر الخرقي وهي رسالة الدكتوراة هذا بجانب الرسائل والاجابات المكتوبة.
    دمعة وفاء
    وماذا عن علاقة الوالد بسماحة الشيخ الراحل عبدالعزيز ابن باز؟
    لسماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز مكانة عظيمة في نفس الوالد، فالشيخ ابن باز – رحمه الله- من اشهر علماء الوالد لازمة في أغلب الحلقات التي يقيمها في الجامع الكبير بالرياض ولما توفى الشيخ ابن باز صدم الوالد كثيرا فالشيخ ابن باز يجل الوالد والوالد يجل الشيخ ويعتبره اباً ولا يرد له طلباً وفي اليوم الذي مات فيه الشيخ ابن باز توفيت عمتي اخت الوالد ومع ذلك آثر ان يذهب ويصلى على جنازة الشيخ ابن باز وحين عاد لى على اخته في قبرها.
    جوانب من حياة الشيخ الزاهد
    الشيخ زاهد حيث عاش فترة من الزمن في بيت ايجار بعد اشترى بيتا من الطين وبقي فيه سبع عشرة عاماً وفي عام 1402هـ انتقل الى بيته الحالي الذي اقامه بعون من الله ثم بمساعدة بنك التنمية العقاري.
    سعة الصدر والحلم
    يتسم الشيخ بالحلم وسعة الصدر في تعامله مع جميع الناس وخصوصاً المستفتين حتى انه قد يقف نصف ساعة وزيادة للاجابة على استفتاء السائل.
    الشفاعة
    الشيخ معروف بسعيه الحثيث للشفاعة الحسنة وخصوصا أصحاب الحاجات.






    الحمد لله القائل: « أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ، وَاللَّهُ يَحْكُمُ لا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ » .
    ونقصان أطرافها كما ذكر ابن عباس وغيره من علماء السلف: « ذهاب علمائها وفقهائها وخيار أهلها «.
    وهذا أحسن ما قيل في تفسير هذه الآية, حتى قال ابن عبد البر عن هذا القول: « تلقاه أهل العلم بالقبول «.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 3:42 pm